Posted by: الأستاذ خالد | أبريل 26, 2009

تراجع بنسبة 37 بالمائة في عدد الوافدين على هولندا

أكد بحث لوزارة العدل الهولندية، أجرته بطلب من البرلمان، أن عدد الوافدين الجدد على هولندا للعيش بها في إطار لم الشمل أو التجمع العائلي، قد تراجع بنسبة 37% منذ العام 2004. وفي ذاك العام اتخذت ريتا فردونك التي كانت آنذاك مكلفة بشؤون الهجرة وسياسة الاندماج، إجراءات صارمة تعرقل سهولة الالتحاق بالعائلة في هولندا من بلدان، غير غربية، مثل المغرب وتركيا.
وتقول الدراسة أنه من ضمن الإجراءات، ألا يقل الدخل الشهري عن 120% من الحد الأدنى للأجور، كما أنه في حالة الزواج، لا يجب أن يقل عمر كلا الشريكين هنا وهناك عن 21 سنة. وقوبلت تلك الإجراءات في حينها بردود مرحبة وأخرى رافضة، و ما يزال الأمر كذلك، حتى بعد أن عرفت نتائج تلك الإجراءات.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: